كلمتك في غاية الأهمية بالنسبة لنا

يسرنا تواصلك معنا! يرجى الاتصال بنا

الترجمة الفورية

تقدم شركة دال نيلو “DalNilo” خدمات:

  • ترجمة متزامنة.
  • ترجمة مصاحبة أو ترجمة الاتفاقات.
  • ترجمة تتابعية.
  • ترجمة فورية هامسة.
  • ترجمة الاتصالات.

خدمات الترجمة المتزامنة:

وتعرف بالترجمة الفورية

يجلس المترجم الفوري في  غرفة صوتية حيث يتمكن من رؤية واستماع المتحدث باللغة الأصلية عن طريق سماعات الأذن، ويقوم بترجمة حديثه فورًا إلى اللغة المستهدفة دون توقف بواسطة الميكروفون، ويناسب هذا الأسلوب المؤتمرات والخطابات التي تضم عددًا كبيرًا من الجمهور ، ويقوم المترجم الفوري بهذا الشكل بتوصيل الرسالة  إلى اللغة المُستهدفة بسرعة وبدقة وبكفاءة عالية، في الوقت الذي يتحدث فيه المتحدث باللغة الأصلية باستمرار.

يقوم المترجم بترجمة حديث المُحاضِر بشكل  فوري ومتزامن وبدون تأخر.

خدمات الترجمة المصاحبة أو ترجمة الاتفاقات:

بحسب الحاجة يقوم المترجم بترجمة تزامنية هامسة، أو ترجمة تتابعية لما يقوله المتحدث  على أساس مدة اللقاء، يتم أيضًا في هذه الحالة العمل عن طريق فريق يتكون من اثنين من المترجمين للغة، ويستخدم هذا النوع من الترجمة من سيمثلون في الخارج أو الذين  يرغبون أن يمثلوا في بلادهم أو شركتهم و منتجاتها.

خدمات الترجمة الفورية التتابعية:

ترجمة المداخلات التي تحدث بصورة متأخرة، أي أن المترجمين يتواجدون إلى جانب المحاضِر ويترجمون ما تم قوله فقط عند نهاية المداخلة بناءً على ملاحظاتهم (تقنية الملحوظات)، هذا الشكل من الترجمة الفورية يناسب الاجتماعات الصغيرة أو المداخلات القصيرة، لكنه يضاعف الوقت.

تقنية الملحوظات:

يتم تقسيم الحديث إلى أجزاء ، ويجلس المترجم الفوري بجانب المتحدث باللغة الأصلية يستمع وينصت إليه ويدون ملاحظاته في نفس الوقت الذي يستمر فيه المتحدث في الكلام وفي توصيل رسالته، وعندما يتوقف أو ينتهي المتحدث من كلامه، يقوم المترجم الفوري بنقل الرسالة إلى اللغة المستهدفة.

وهي تنقسم لنوعين طويلة وقصيرة:

طويلة: الترجمة التتبعية الطويلة، حيث يقوم المترجم الفوري بتدوين ملاحظاته للمساعدة في توصيل الرسائل والأجزاء الطويلة.

قصيرة: الترجمة التتبعية القصيرة يعتمد المترجم الفوري على ذاكرته ويقوم باختصار الفكرة لتسهيل القدرة على التذكر.

يتم الاتفاق على هذه الشروط مع العميل قبل البدء في العمل واعتمادا على موضوع الحدث وصعوبته، وكذا الهدف من الترجمة

الفورية.

خدمة الترجمة الفورية الهامسة

(كلمة chuchoter تعني باللغة الفرنسية يهمس): وهي عبارة عن تقنية ترجمة فورية متزامنة إلى حد ما، يقوم خلالها المترجم الواقف أو الجالس إلى جانب الشخص الذي لا يفهم لغة المتحدث بإيصال رسالة المتحدث عن طريق التحدث مباشرةً في الأذن.

ولا تتطلب هذه الطريقة أية أدوات أو معدات،  ويتم استخدام الترجمة الفورية الهمسية عندما تكون غالبية المجموعة تتحدث اللغة الأصلية  والأقلية لا تعرف (ليس أكثر من 3 أفراد).

ترجمة الاتصالات (الهاتف، سكايب، وغيرها):

تشتمل الترجمة الفورية للاتصالات على مناوبة وتتابع المحادثات بين فردين أو أكثر يتحدثون بلغات مختلفة، وليتم تجنب الاختلاف والتشويش يفضل اللجوء إلى المجموعات الصغيرة.

ويتعين أن يعرف المترجم الفوري كلا اللغتين جيدا حتى يتأكد من إدارة المحادثة بسهولة ويسر.

ويمكن أن يتم تتابع ومناوبة الرسالة بعد فترة تحدث قصيرة، وتتابعيا (جملة بجملة) أو على هيئة همس (همسية)، ناهيك عن الملاحظات التي تتم كتابتها أثناء المحادثة فلا يتم استخدام أي أداة أو جهاز.

المعدات الفنية:

إن المعدات الفنية للترجمة يجب أن تتمتع بمستوى عالٍ من الجودة لتسمح بتقديم ترجمة جيدة وظروف استماع مناسبة، وبينما يعمل المترجمون والفنيون بتعاونٍ وثيقٍ وبتنسيق فيما بينهم؛ فإن متطلباتهم تختلف تمام الاختلاف،  وبصفة عامة يوصى باتخاذ ترتيبات مستقلة لكل نوع من الخدمات، و في أغلب الحالات يتم تدريب مترجمينا على التعامل مع الغرف العازلة للصوت، السماعات، الميكروفونات.